جداوي كود
مصدرك الأول لعالم التقنية والمجالات الرقمية

7 من طرق التخلص من الوسواس الفكري

التخلص من الوسواس الفكري

هل تعاني من الوسواس الفكري؟ إنها مجموعة من الأفكار التي قد تتسلط وتتكالب على عقولنا، ولا نستطيع مقاومتها إلا بالعديد من الطرق، وفي حالة عدم التخلص منها لها مضاعفات نفسية خطيرة مثل التوتر والقلق والنوبات العصبية التشنجية في بعض الأحيان، فما هي طرق التخلص من الوسواس الفكري، إليكم العديد من الطرق والوسائل النفسية التي نعرضها لكم للتخلص من هذه الأفكار السلبية.

هل تعاني من الوسواس الفكري؟

الوسواس الفكري كما قلنا هو العديد من الأفكار السلبية الخطيرة التي تنهال على عقولنا أحياناً، مثل الأفكار التي تتعلق بالخوف من الموت ومن المرض، ومن الأمراض المستعصية التي ليس لها علاج مثل الإصابة بالسرطان.

كذلك هناك العديد من الافكار التي تتعلق بحياتنا اليومية العادية مثل الوسواس بالنظافة المبالغ فيها وضرورة تنظيف كل شيء حتى لو كان نظيفاً، وعدم اللمس لأي شيء خوفاً منه، وكذلك الخوف من الناس والتهرب منهم والتهرب من الزيارات والاجتماع بهم، وكذلك الأفكار التي تراود بعض الأشخاص بأن هناك أشخاصاً لا يحبونهم ويتمنون لهم الأذى.

هل تعاني من هذه الأفكار؟ إنه مرض نفسي يدعى الوسواس الفكري، ويمكن التخلص منه بالعديد من الأفكار الإيجابية والطرق والوسائل النفسية وهذا ما نتعرف عليه بعد قليل.

طرق التخلص من الوسواس الفكري السلبي

هناك العديد من الطرق التي تساعدنا بالتخلص من هذه الأفكار السلبية، مثل:

  • القناعة التامة بأن هذه الأفكار ما هي إلا من الشيطان، والذي تعهد أن يكون متربصاً بابن آدم ليحزنه طيلة الوقت بالوساوس والأفكار السلبية عن المستقبل.
  • الاستعاذة بالله من الشيطان الرجيم، وهذه من الوسائل الدائمة التي تحصن الإنسان من الشرور والأفكار السلبية خاصة لمن يعاني من هذه الوساوس بشكل كبير.
  • مدافعة هذه الأفكار وعدم نقاشها باستمرار، والتوقف تماماً عن ذكرها، حتى لا تسبب القلق والتوتر والخوف الإضافي.
  • ابتعد تماماً عن الحزن والافكار السلبية قدر الإمكان، وابتسم دائماً حتى لو كنت تشعر بالحزن، فالسعادة قرار شخصي منك.
  • اشغل نفسك بالنافع دائماً، فالدنيا بها العديد من التفاصيل التي تساعدك على الانشغال بها، مثل الانشغال بالعبادة أو العمل الجاد أو القراءة، أو ممارسة الهوايات النافعة، أو الجلوس مع الأصدقاء.
  • عدم الاستجابة لهذه الأفكار السلبية، والتوقف عن تنفيذها، وذلك لأن الأحزان تجتر واحدة تلو الأخرى، وكذلك الأفكار السلبية، فإذا فتحت لها باباً لن ينغلق إلا بصعوبة، لذلك عليك التوقف منذ البداية.
  • اعتقد دائماً بعمل عكس هذه الأفكار، وتأكد دائماً بيقين الله وقدره وأنه النافع لك دائماً.

في هذا المقال، تعرفنا على العديد من الجوانب النفسية للأفكار السلبية أو ما يعرف بالوسواس الفكري، وهو من الأمور التي يمكن المعاناة منها، ولكن هناك وسائل للتخلص من هذه الوساوس والأفكار وقد عرفناها من النقاط السابقة.

بواسطة: Asmaa Majeed

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: